اختفاء العاهل الأردني.. وأنباء عن إجرائه عملية جراحية بإسرائيل

اختفاء الملك "عبد الله الثاني" يثير الجدل في الأردن
  قراءة
الدرر الشامية:

أثار اختفاء العاهل الأردني، الملك"عبد الله الثاني" وعدم ظهوره، منذ لقائه بالرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ، في الـ 25 من يونيو/حزيران الماضي، الجدل وسط أنباء عن إجرائه عملية جراحية بالقلب في إسرائيل.

وتسائلت صحيفة "الرأي" الأردنية عن السر وراء اختفاء العاهل الأردني في إجازة خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية بعد لقاء "ترامب"، رغم الظروف بالغة الحساسية التي تمر بها الأردن الآن، بحسب موقع "الخليج أون لاين".

وأشار الموقع إلى أن أحد مصادره القريبة من القصر الملكي، أكد له أن زيارة الملك "عبد الله الثاني" للولايات المتحدة جاءت في موعدها الدوري.

وأضاف المصدر أن غيبة الملك تأتي ضمن المدة الدستورية المتعارف عليها، طالما أن غيابه لم يتجاوز الأربعة أشهر.

وكان الصحفي الكردي المثير للجدل، مهدي مجيد عبد الله ، قد نشر تغريدة يؤكد فيها وجود المللك "عبد الله الثاني" في إسرائيل في أحد المنتجعات بـ"إيلات".

وأوضح "مهدي" أن الملك "عبد الله الثاني" يقضي فترة النقاهة بعد قيامه بإجراء عملية جراحية في القلب.

وقال "مهدي" مغردًا: "..أين هو الملك الأردني؟ اليوم اتصلت بأكثر من مصدر سياسي و استخباراتي إسرائيلي للحصول على الاجابة، و قد تم تأكيد تواجده في إيلات الإسرائيلية لقضاء فترة نقاهة بعد عملية القلب التي أجريت له في المركز الطبي الإسرائيلي (شعاري تسيديك) على يد الجراح اليهودي موشيه جاكوب".

ويأتي اختفاء العاهل الأردني في الوقت الذي تجددت فيه الدعوات للاحتجاج على خلفية قرارات حكومة "عمر الرزاز" برفع سعر المحروقات اعتبارًا من اليوم الأول من أغسطس/آب.

اقرأ أيضًا



تعليقات