"تنظيم الدولة" يفشل في اقتحام بلدة حيط للمرة الثانية خلال 48 ساعة

"تنظيم الدولة" يفشل في اقتحام بلدة حيط للمرة الثانية خلال 48 ساعة
  قراءة
الدرر الشامية:

شنَّ "تنظيم الدولة"، اليوم الأربعاء، هجومًا ثانيًا على بلدة حيط في ريف درعا، والخاضعة لسيطرة الفصائل العسكرية، في محاولة لاقتحامها خلال الـ48 ساعة الماضية.

وأفاد مراسل شبكة الدرر الشامية، بأن مقاتلي الفصائل أفشلوا محاولة التنظيم الثانية في اقتحام البلدة التي أُطبق الحصار عليها، وكبّدوه خسائر كبيرة على غرار محاولته الأولى.

وبحسب مراسلنا، فإن بلدة "حيط" التي رفضت الفصائل المتواجدة بها الخضوع لاتفاق "بصرى الشام"، باتت محاصرة بعد وصول قوات النظام إلى بلدة "زيزون".

وفي هذه الأثناء، وصلت قوات النظام دوار المساكن للشرق من بلدة جلين والتي يسيطر عليها "تنظيم الدولة"، فيما تعرَّضت المنطقة بين سحم وحيط لغارات بالطيران المروحي، وفق "مراسل الدرر".

يُذكر أن الفصائل في بلدة حيط رفضت عرضًا من "تنظيم الدولة" بالخروج بسلاحهم الثقيل وتسيلمها لهم؛ حيث عجز على مدار سنوات في اقتحامها وهي البلدة الوحيدة بحوض اليرموك التي لم يستطع السيطرة عليها.



تعليقات