باحث إسرائيلي يكشف مفاجأة: ملك الأردن سيُرغم على هذا الأمر تجاه اللاجئين السوريين

باحث إسرائيلي: الملك "عبد الله" سيُرغم على فتح الحدود
  قراءة
الدرر الشامية:

قال الباحث اليهودي في جامعة بارإيلان الإسرائيلية، إيدي كوهين، اليوم الاثنين، إن ملك الأردن، الملك عبدالله بن الحسين، سوف يُرغم على فتح الحدود لنازحي درعا.

وكتب "كوهين" على حسابه بموقع "تويتر": "والذي بعث موسى بن عمران بالحق، أقول لك يا عبدالله يا بن حسين، كما رضخت لـ(صفقة القرن) مؤخرًا سوف ترضخ وتفتح أبوابك للاجئين السوريين".

وأوضح "كوهين" أن الملك الأردني سوف يكون "مرغمًا بضغوط أمريكية وأممية ودولية" على فتح الحدود المغلقة أمام نازحي الجنوب السوري.

وكان الجيش الأردني قد أعلن غلق الحدود أمام النازحين وسط ضغوط شعبية لفتح الحدود، وهو ما رفضته الحكومة الأردنية على لسان الناطقة باسمها، الوزيرة جمانة غنيمات.

وذكرت "غنيمات" أن "القوات المسلحة الأردنية بدأت بإرسال قوافل مساعدات إنسانية إلى الأشقاء السوريين المتضررين جرّاء الأوضاع في الداخل السوري"، مشيرة إلى أن "المساعدات تم جمعها من قِبَل المجتمعات المحلية في مدينتي الرمثا والمفرق لإعانة إخوتنا في درعا".

اقرأ أيضًا:



تعليقات