وثائق تُفجر مفاجأة مدوية عن أصول الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات

بالوثائق: الكشف عن الأصول اليهودية لـ"ياسر عرفات"
  قراءة
الدرر الشامية:

أكد الباحث اليهودي في جامعة بارإيلان الإسرائيلية، إيدي كوهين، اليوم الجمعة، على أن الرئيس الفلسطيني الراحل، ياسر عرفات، كان له أصول يهودية بلسانه هو نفسه.

ونقل "كوهين" مقتطف من كتاب "أبرياء في الخارج"، للسفير الأمريكي السابق بتل أبيب، مارتن إنديك، والذي قال فيه: لإن "عرفات" أكد بنفسه في أحد الاجتماعات التي جمعته به، على أن له أصول يهودية.

زذكر "إنديك" في كتابه، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، إسحاق رابين، أثنى على قدرات اليهود في الخطابة، والتفت إلى "عرفات" قائلًا: "يخيل إلى حضرة السيد الرئيس أنك قد تكون يهوديًا بعض الشيء".

وأضاف أن ابتسامة ارتسمت على شفتي "عرفات" وهو يقول "نعم، نعم، راحيل خالتي"، ومعروف أن "راحيل" هي زوجة النبي يعقوب – عليه السلام -، وتعتبر أم اليهود والمرأة الأكثر تميزًا من حيث أخلاقها وصفاتها التي وردت في التوارة.

ويعلق "إنديك" على ما قاله "عرفات" قائلًا: "كيف حسب عرفات بالضبط أنه ذو صلة بالأم التوراتية، أمر يكتنفه الغموض، ككثير من الأمور المتعلقة بهذا الرجل الغريب".

ويكمل بقوله: "لكن قيام شخص يفخر بأنه زعيم عالمي مسلم بالإدعاء علنًا بنسب يهودي شكل رمزًا لهذه المناسبة".






تعليقات