"الحرس الثوري" يعترف بتلقيه ضربة موجعة في معارك سوريا

"الحرس الثوري" يعترف بتلقيه ضربة موجعة في معارك سوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

اعترف قائد فيلق "السجاد" بالحرس الثوري الإيراني، العميد رضا ترابي، اليوم الثلاثاء، بتلقيهم ضربة موجعة خلال المعارك في سوريا.

وقال "ترابي" -بحسب وكالة "مهر" الإيرانية-: إنه "في الليلة الأولى من ليالي القدر المباركة شهدنا مقتل خليل تختي نجاد في سوريا"، لافتًا إلى أن "الحرس الثوري أرسل نجاد منذ نحو شهر إلى سوريا".

أوضح قائد فيلق "السجاد" أن "نجاد كان قائدًا لعمليات قاعدة درعا، إحدى القواعد العسكرية التابعة لقوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا".

ولم تكشف وسائل الإعلام الإيرانية أي تفاصيل أخرى عن مقتل "نجاد"، ولا الجهات التي تقف وراء العملية، على عكس تقارير سابقة اتهمت إيران فيها "تنظيم الدولة" أو فصائل المعارضة السورية بقتل قواتها بسوريا.

ومنذ قصف إسرائيل مطار "التيفور" العسكري في ريف حمص ومقتل قيادات بارزة من قيادة الحرس الثوري، أصبحت وسائل الإعلام الإيرانية تتكتم على مقتل قواتها بسوريا.



تعليقات