"لواء شهداء الإسلام" يعلن الانضمام لـ"فيلق الشام".. والأخير يُرحب

"لواء شهداء الإسلام" يعلن الانضمام لـ"فيلق الشام".. والأخير يُرحب
  قراءة
الدرر الشامية:

أعلن "لواء شهداء الإسلام" الاثنين، الانضمام لفصيل "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر والعامل شمالي سوريا.

وقال "شهداء الإسلام" الذي كان ينشط في مدينة داريا بريف دمشق قبل التهجير نحو إدلب، في بيانٍ له: "نعلن انضمامنا إلى صفوف فيلق الشام راجين الله أن يوحّد صف (المجاهدين)".

من جانبه، رحّب "فيلق الشام" بهذه الخطوة، معتبرًا أنها "ضرورة لما تقتضيه الساحة الثورية من رصّ الصفوف وجمع الكلمة".

وجاء انضمام "شهداء الإسلام" بعد نحو سنتين من الخروج نحو إدلب وعدم المشاركة بأي عمل عسكري باستثناء مشاركات فردية من مقاتلي اللواء في معارك بحماة واللاذقية.

يشار إلى أن "لواء شهداء الإسلام" انضم مؤخرًا للجسم العسكري المُشكَّل حديثًا مع عدة فصائل عسكرية بارزة في الشمال السوري المُحرَّر باسم "الجهة الوطنية للتحرير".

واختطف مجهولون مؤخرًا القائد السابق للواء النقيب سعيد نقرش من منزله في مدينة سرمدا بإدلب، دون معرفة الجهة الفاعلة حتى الآن.



تعليقات