التحالف الدولي يرتكب مجزرة جديدة بحق المدنيين بريف الحسكة

التحالف الدولي يرتكب مجزرة جديدة بحق المدنيين بريف الحسكة
  قراءة
الدرر الشامية:

ارتكبت طائرات التحالف الدولي اليوم، مجزرة جديدة في ريف الحسكة، راح ضحيتها عشرات المدنيين. 

وأفادت مصادر محلية، بأن طائرات التحالف الدولي استهدفت منازل المدنيين في قرية الحمادي جنوب شرقي الحسكة، الخاضعة لسيطرة "تنظيم الدولة"؛ ما أدى إلى ارتقاء ثمانية أشخاص من عائلة واحدة، بينهم نساء وأطفال، بالإضافة لإصابة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة.

وفي غضون ذلك، تسببت غارة أخرى على قرية هداج جنوب شرقي الحسكة؛ بمقتل 5 نساء و4 أطفال وإصابة عدد آخر.

وتأتي هذه المجزرة بعد 11 يومًا من مجزرة أكبر في الريف ذاته، حيث كان وثَّق ناشطون، الأول من مايو/أيار من العام الجاري، ارتقاء 23 مدنيًّا، هم 10 أطفال و6 نساء و7 رجال غالبيتهم مسنين، جراء القصف الجوي على منطقة القصر التابعة لتل الشاير في الريف الجنوبي لمدينة الحسكة.

ويشهد الريف الشرقي لدير الزور مع ريفها الشمالي والريف الجنوبي للحسكة عملية عسكرية لميليشيا "قسد" بدعمٍ من التحالف الدولي بهدف إنهاء وجود "تنظيم الدولة"  في كامل شرق نهر الفرات.



تعليقات