قوة هجومية أمريكية جديدة تشنّ ضربات داخل سوريا (صور)

قوة هجومية أمريكية جديدة تشنّ ضربات داخل سوريا (صور)
  قراءة
الدرر الشامية:

شاركت قوة هجومية جديدة للولايات المتحدة، في الضربات ضد مواقع "تنظيم الدولة" داخل الأراضي السورية، ضمن عمل التحالف الدولي.

وأفادت وكالة "رويترز"، اليوم الثلاثاء، أن حاملة الطائرات "هاري ترومان" انضمت للأسطول السادس الأمريكي، في 18 أبريل/نيسان الماضي، بعد أسبوع من شنّ أمريكا وبريطانيا وفرنسا غارات جوية استهدفت مواقع للنظام السوري.

وأوضحت البحرية الأمريكية في بيانٍ لها، أن "نشر القوة الضاربة كان مقررًا لدعم شركائها في التحالف وحلف شمال الأطلسي ولحماية المصالح الأمنية الأمريكية".

بدوره، قال قائد حاملة الطائرات "ترومان"، الكابتن نيكولاس ديينا: "بدأنا عمليات قتالية لدعم عملية العزم الصلب"، مشيرًا إلى عملية بدأها التحالف في عام 2014 ضد (تنظيم الدولة) في العراق وسوريا".

وأضاف "ديينا": "هذه العملية تظهر عزمنا تجاه شركائنا وحلفائنا في المنطقة وقتالنا المستمر للقضاء على (تنظيم الدولة) وأثرها في المنطقة".

وتقود الولايات المتحدة تحالفًا عسكريًّا ضد "تنظيم الدولة" في سوريا والعراق، وقد ساهمت ضربات التحالف في الحد من نفوذ التنظيم على الأرض وتراجع سيطرته بنسبة كبيرة في سوريا والعراق.

وكانت صحيفة "التايمز"، ذكرت في 13 أبريل/نيسان الماضي، أن أمريكا حشدت عشر سفن حربية وغواصتين في البحر المتوسط ومنطقة الخليج، بينها المدمرة "دونالد كوك"، إضافةً إلى ثلاث مدمرات أخرى قريبة جدًا.



تعليقات