محلل إسرائيلي يكشف الموقف الحقيقي لبلاده من بشار الأسد (فيديو)

محلل إسرائيلي يكشف الموقف الحقيقي لبلاده من بشار الأسد (فيديو)
  قراءة
الدرر الشامية:

كشف إيدي كوهين، الباحث في جامعة بارإيلان الإسرائيلية، عن الموقف الحقيقي لبلاده من رئيس النظام السوري، بشار الأسد، وذلك بعد الضربة التي وجهها جيش الاحتلال لقاعدة عسكرية بسوريا.

وقال "كوهين" في مداخلة تلفزيونية: "إن سوريا دولة منهارة مفككة، والقادة الأمنيين والسياسيين في إسرائيل يتمنون أن يواصل بشار الأسد في منصبه رئيسًا لسوريا".

وأضاف: "أكثر من 50 عامًا لم يطلق السوريين رصاصة واحدة من الجولان، بل إن أي جندي حاول إطلاق رصاصة عاقبه النظام على ذلك".

ولخص الباحث الصهيوني، موقف بلاده بقول: "نحن في إسرائيل نريد رئيس جبان مثل بشار الأسد ليكون في سدة الحكم، لم يتجرأ على إطلاق رصاصة واحدة على الجولان، نريد رئيس ديكتاتوري يقتل شعبه لكن يعطينا الأمان والاستقرار".

وكانت مقاتلات جيش الاحتلال، قصفت أمس مطار "التيفور" العسكري شرقي حمص؛ إذ أسفرت العملية عن تدمير عدد من طائرات النظام ومقتل 14 عسكريًّا بينهم أربعة إيرانيين، وعقيد بالحرس الثوري.

وتحاول إيران و"نظام الأسد" إثبات أن "إسرائيل" يسعى لإسقاطه عن طريق دعم المعارضة المسلحة، وذلك في محاولة لصرف الأنظار عن المجازر التي يرتكبها بحق الشعب والتي كان آخرها قصف دوما بالكيماوي.





تعليقات