مقتل قيادي بميليشيا "فاطميون".. وعنصرين من "حزب الله" بدير الزور

مقتل قيادي بميليشيا "فاطميون".. وعنصرين من "حزب الله" بدير الزور
الدرر الشامية:

قُتل قياديّ في ميليشيا "لواء فاطميون" الأفغانية المرتبطة بـ"الحرس الثوري" الإيراني، وعنصرين من ميليشيا "حزب الله" اللبناني في المعارك الدائرة بدير الزور.

وأفادت وكالة "دفاع برس" الإيرانية، بمقتل القيادي في الميليشيا، عاشور أحمد، أفغاني الجنسية، وينحدر من مدينة طهران؛ إذ وصلت جثته إلى العاصمة الإيرانية، اليوم الاثنين.

ولم توضح الوكالة المقربة من "الحرس الثوري" مكان مقتل "أحمدي"، واكتفت بالقول: إنه قتل "خلال دفاعه عن المراقد الدينية في سوريا".

وفي سياقٍ ذي صلة، ذكرت وكالة "مؤتة" المحسوبة على "تنظيم الدولة"، أن عنصرين من ميليشيات "حزب الله" اللبناني، قُتلا جراء انفجار لغم أرضي، قرب مدينة البوكمال الواقعة في ريف محافظة دير الزور.

وكان "الحرس الثوري" الإيراني، فقد خلال الثلاثة أيام الماضية، قياديًّا آخر، هو عوض مرادي، في معارك سوريا، لتتواصل خسائره منذ تدخله عسكريًّا في سوريا لمساندة "نظام الأسد".