"أحرار الشام" تبرم اتفاقًا مع النظام من 4 بنود يقضي بخروجها من "حرستا"

"أحرار الشام" تبرم اتفاقًا مع النظام من 4 بنود يقضي بخروجها من "حرستا"
  قراءة
الدرر الشامية:

أبرمت حركة "أحرار الشام"، اليوم الأربعاء، اتفاقًا مع "نظام الأسد" من أربعة بنود يقضي بخروج مقاتليها نهائيًّا من مدينة "حرستا" باتجاه الشمال السوري المُحرَّر.

وقال الناطق باسم الحركة بالغوطة الشرقية، منذر فارس، في تصريحٍ صحافي: "إنه تم الاتفاق على خروج العسكريين بسلاحهم ومن يرغب من المدنيين إلى الشمال بضمانات روسية".

وأضاف "فارس": أن الاتفاق يضمن "إعطاء ضمانات للأهالي الذين يرغبون بالبقاء في المدينة من النظام والروس بعدم التعرُّض لأحد في المدينة، والحفاظ على مكون المدينة دون تهجير أو تغيير ديموغرافي".

وأوضح أن "خروج العوائل الراغبة بالخروج إلى الشمال يبدأ من الغد الساعة السابعة صباحًا"؛ إذ تم الاتفاق على ذلك في اجتماع بين وفد عن حرستا من عسكريين ومدنيين، ووفد عن النظام.

وأشار "فارس" إلى أن البند الأخير من الاتفاق ينصّ على "تشكيل لجنة مشتركة من أهالي حرستا في الداخل والخارج من أجل متابعة أمور من بقي في المدينة، ومتابعة أمور المعتقلين وتسيير شؤون المدينة".

وفي ذات السياق، أكدت وكالة "رويترز"، أن المحادثات بين "أحرار الشام" والنظام السوري مستمرة منذ عدة أيام بضمانات روسية، حيث انتهت إلى "إلقاء أحرار الشام أسلحتهم مقابل الحصول على ممر آمن للخروج"، على حد قولها.

وكان النظام وروسيا منحا "أحرار الشام"، الأحد الماضي، مهلة لقبول الشروط والانسحاب من المدينة؛ إذ جاء ذلك بعدما تمكنت "قوات الأسد" من عزل المدينة.



تعليقات