"فصائل الثوار" تستعيد السيطرة على عدة نقاط بالغوطة.. وتُكبِّد النظام خسائر كبيرة

"فصائل الثوار" تستعيد السيطرة على عدة نقاط بالغوطة.. وتُكبِّد النظام خسائر كبيرة
  قراءة
الدرر الشامية:

استعادت فصائل الثوار، اليوم الخميس، السيطرة على عدة نقاط بالغوطة الشرقية لريف دمشق، بعد معارك عنيفة مع "قوات الأسد" المدعومة بالميليشيات الإيرانية.

وقالت وكالة "إباء" عبر قناتها على "تليغرام": "إن مقاتلي (هيئة تحرير الشام) استعادوا السيطرة على بلدة الأشعري في الغوطة الشرقية إثر هجوم معاكس على مواقع (قوات الأسد)".

من جانبه، شنَّ "فيلق الرحمن"، هجومًا موسعًا على مزارع بيت سوا، واستعاد السيطرة على معمل الأحلام ومعمل الدواء بالقرب من كتيبة رأس العين.

بدوره، ذكر الناطق باسم "هيئة الأركان" في جيش الإسلام، حمزة بيرقدار، أن 20 عنصرًا من قوات النظام قتلوا في جبهة "الريحان"، خلال محاولة اقتحام، مستغلين انشغال الثوار عن المواقع التي استعادتها.

إلى ذلك، أكدت غرفة عمليات "بأنهم ظلموا" التي تقودها حركة "أحرار الشام"، أن عناصرها دمروا ثلاث دبابات وعربة شيلكا للنظام خلال المعارك في جبهة المشافي بالقرب من طريق "دمشق - حمص" الدولي.

يذكر أن "جيش الإسلام" أعلن أمس أنه استعاد نقاطًا تقدمت إليها قوات النظام والميليشيات الإيرانية على محور المزارع الغربية بالقرب من بلدة الشيفونية في الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق.



تعليقات