قبل "أستانا9".. "إخوان سوريا" تحسم موقفها من اعتبار روسيا "ضامنًا" لـ"تخفيف التوتر"

قبل "أستانا9".. "إخوان سوريا" تحسم موقفها من اعتبار روسيا "ضامنًا" لـ"تخفيف التوتر"
  قراءة
الدرر الشامية:

علّقت جماعة الإخوان المسلمين في سوريا، اليوم الثلاثاء، على المجازر التي ترتكبها روسيا في الغوطة الشرقية إدلب، وحسمت موقفها من اعتبار موسكو ضامنًا لاتفاق "تخفيف التوتر".

وقالت الجماعة في بيانٍ لها: إنها "تدين بشدة الإرهاب الأعمى من قِبَل (الأسد) والمحتل الروسي في سوريا؛ وتؤكد مجددًا أن روسيا ليست ضامنًا بأي شكلٍ من الأشكال".

واعتبر البيان أن "أي مسار سياسي تكون روسيا شريكة فيه هو مسار عبثي، خُطت أوراقه بدماء الشعب السوري".

وحمَّلت الجماعة، المجتمع الدولي المسؤولية الكاملة عن حماية الشعب السوري من الإبادة الجماعية التي يتعرض لها في الغوطة الشرقية وإدلب.

واختتم البيان، بقوله: إن "هذا العجز الواضح في ردع إرهاب (الأسد) وروسيا لن يمنح المنطقة بأسرها أي فرصة للاستقرار والسلام".

وارتكب الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام، خلال الأيام الماضية، عشرات المجازر بالأسلحة المتنوعة والكلوم السام؛ قتل على إثرها مئات المدنيين.

يشار إلى أن موقف "إخوان سوريا" من روسيا، تجدَّد أيضًا من حديث وزير الخارجية الكازخستاني، خيرت عبدالرحمنوف، والذي رجّح أمس عقد الجولة التاسعة من محادثات "أستانا" في العشرين من فبراير/شباط ، الجاري.











تعليقات