الانفصاليون يُحكِمون السيطرة على الموقع الرئاسي جنوب اليمن.. ويرفضون الهدنة

الإنفصاليون يحكمون السيطرة على الموقع الرئاسي جنوب اليمن ويرفضون الهدنة
  قراءة
الدرر الشامية:

أكدت مصادر في المجلس الانتقالي، جنوب اليمن، الثلاثاء، أن رئيس المجلس عيدروس الزبيدي يرفض سحب قواته التي تمكنت من الوصول إلى البوابة الخارجية لمجمع قصر معاشيق الرئاسي وأحكمت السيطرة على مواقع وأحياء واسعة في المدينة.

هذا، وتتواصل الاشتباكات في حي دار سعد شمال المدينة، بين قوات اللواء الرابع حماية رئاسية وقوات من الحزام الأمني التابعة للمجلس الانتقالي، باستخدام مختلف الأسلحة بما فيها الدبابات.

وأكدت مصادر عسكرية، توقف الاشتباكات في أحياء كريتر وخورمكسر ومنطقة العريش شرق عدن، بعد أن أحكمت القوات الموالية للمجلس الانتقالي السيطرة عليها.

في غضون ذلك، حلّق طيران تحالف دعم الشرعية في اليمن بكثافة، وعلى علو منخفض في أجواء عدن ، منذ ساعات الصباح، لمراقبة تنفيذ اتفاق لوقف إطلاق النار بين قوات ألوية الحماية الرئاسية والقوات الموالية للمجلس الانتقالي الانفصالي الجنوبي.

وكانت مصادر سياسية في عدن، أكدت أن اتفاقًا تمَّ التوصل إليه بين الأطراف المتصارعة، في اجتماع عقد بحضور قادة قوات التحالف ونائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية وقائد المنطقة العسكرية الرابعة وممثلين عن المجلس الانتقالي الجنوبي، يقضي بوقف إطلاق النار وانسحاب جميع القوات من أحياء وشارع المدينة وأن تعود إلى ثكناتها.


تعليقات