الحشد العراقي يعزز نقاط تمركزه على الحدود السورية

الحشد العراقي يعزز نقاط تمركزه على الحدود السورية
  قراءة
الدرر الشامية:

بدأت ميليشيات الحشد الشعبي العراقي تعزيز نقاط تمركز عناصرها على الشريط الحدودي مع سوريا، تحسبًا لهجمات من "تنظيم الدولة" من الجانب السوري.

وقال مدير الهندسة العسكرية في الحشد الشعبي، ذو الفقار العارضي، إن "فرق الهندسة العسكرية شرعت، أمس الثلاثاء، بتأهيل وترميم الساتر الحدودي مع سوريا من منطقة الجغيفي شمال غرب نينوى، بمسافة أكثر من 120 كيلومترا".

وأضاف العارضي، "الهندسة العسكرية عززت نقاطها العسكرية والمتاريس الأمنية لقطاعات الحشد الشعبي والتشكيلات الأخرى في المنطقة الحدودية لمنع أي تسلل أو هجمات لعناصر تنظيم الدولة"، وفقًا لوسائل إعلام عراقية .

وكانت قيادة "الحشد الشعبي"، أعلنت نهاية الشهر الماضي عن إرسال تعزيزات عسكرية إلى الحدود مع سوريا، وذلك بعد الهجوم على نقاط تابعة لحرس الحدود العراقي من قِبَل عناصر "تنظيم الدولة" وأسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

وتجدر الإشارة إلى أن ميليشيا الحشد الشعبي تتمركز خلف السواتر والتحصينات الممتددة على طول الشريط الحدودي مع سوريا للتصدي للهجمات المتكررة التي يشنها تنظيم الدولة.

 

 



تعليقات