"زيدان" يوجه سؤالاً محرجًا لهيئة التفاوض عقب إعلان "ترامب" القدس عاصمة لإسرائيل

6 ديسمبر 2017 - 22:59

وجه الإعلامي والكاتب السوري "أحمد زيدان" مساء اليوم الاربعاء، سؤالاً محرجًا إلى الهيئة العليا للتفاوض، وذلك بعد إعلان الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" اعترافه بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل.  

وقال زيدان في منشور له على قناته التليغرام "ضرب ترامب بكل الاتفاقيات والشرعيات الدولية بإعلانه القدس عاصمة للصهاينة ..فهل ستثق الهيئة العليا للتفاوض بشرعية "بوتين" واتفاقياته دولية ؟!".

وكان زيدان انتقد في وقت سابق مخرجات موتمر "الرياض2" للمعارضة السورية، والذي عقد الشهر الماضي، وانتهى الى تشكيل هيئة تفاوض جديدة، لتخوض مباحثات جنيف 8 برعاية الأمم المتحدة.

وقال زيدان وقتها: "بعد انضمام منصتي الأسد القاهرة وموسكو إلى هيئة التفاوض .. أصبح فعليًا الأسد يفاوض الأسد .. فقد حصلت منصتا الأسد على الربع المعطل".

وفي تعليقه على القرار الأمريكي، كتب الكاتب السوري في تغريدة على تويت " لن يغير القدس قرار رئيس ...فهي القبلة الأولى و ستظل القدس عاصمه فلسطين الابدية".

وكان الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" اعترف مساء اليوم الأربعاء بالقدس "عاصمة لإسرائيل" كما قرر نقل السفارة الأمريكية إليها، مما أثار ردود فعل دولية منددة بالقرار.