دعما لميليشيا "قسد".. روسيا ترتكب مجزرة بحق المدنيين شرقي دير الزور

 دعما لميليشيا "قسد" .. روسيا ترتكب مجزرة بحق المدنيين شرقي ديرالزور
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي الليلة الماضية، مجزرة مروعة بحق المدنيين في ريف ديرالزور الشرقي، دعمًا للعمليات العسكرية لميليشيا "قسد" في المنطقة.

وأفادت مصادر ميدانية أن أن الطائرات الروسية اتجهت إلى دعم ميليشيا "قسد" للسيطرة على آخر 18 بلدة وقرية، متواجدة في شرق نهر الفرات، وممتدة من منطقة درنج وصولاً إلى الحدود السورية – العراقية.

وتجلى هذا الدعم بحسب المصادر من قبل روسيا، عبر استهداف عدة مناطق في شرق الفرات، كان آخرها قصف طائرتها بلدة الجرذي الشرقي، وسيارة تقل مدنيين في الجرذي الغربي ليلة أمس، ما تسبب بوقوع مجزرة راح ضحيتها 15 مدنيًا أغلبهم نازحون من بلدة الدوير، بينهم عائلة كاملة.

وأشارت المصادر إلى أن من بين الضحايا 6 أطفال، كما أصيب نحو 10 آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، ولا تزال أعداد  القتلى مرشحة للارتفاع بسبب وجود جرحى بحالات خطرة.

ويأتي الدعم الروسي لقسد بعدما انتهت من دعم العملية العسكرية لقوات النظام وحلفائها في غرب نهر الفرات، وذلك عقب سيطرة الأخير على كامل غرب نهر الفرات.


تعليقات