مصادر أمريكية تكشف موعد إعلان القدس عاصمة لإسرائيل

6 ديسمبر 2017 - 09:34

كشف مسؤولون في الإدارة الأمريكية اليوم الأربعاء، موعد إعلان الرئيس "دونالد ترامب" القدس عاصمة لإسرائيل.

وبحسب ما نقلت "سي أن أن"، فإن الرئيس دونالد ترامب سيعلن خلال الساعات المقبلة قراره الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وسيوجه وزارة الخارجية الأمريكية، للبدء بإجراءات نقل السفارة من تل أبيب إلى المدينة التي تشكل نقطة نزاع رئيسية بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأشارت الشبكة إلى أن القرار، الذي يحظى بتأييد ودعم أنصار "ترامب" والحكومة الإسرائيلية، سيكون له تأثيرات كبيرة على المنطقة، خاصة وأن حلفاء "ترامب" في العالم العربي سبق أن حذروه من أن الخطوة قد تضر بالاستقرار، وتؤثر على عملية السلام.

ونوهت "سي أن أن" بأن ترامب لم يحدد إطارًا زمنيًا لنقل السفارة، إلا أنه سيعلن عن التزامه بهذا الوعد الذي قطعه على نفسه خلال الحملة الانتخابية، وفق قولها.

وبدورها وصفت الإدارة الأمريكية الخطوة المرتقبة لترامب بأنها "اعتراف بالحقائق"، مضيفة أن القدس "كانت منذ سنوات مقرًا للحكومة الإسرائيلية"، وأن القرار لن يكون له تأثير على مستقبل الحدود بين الدولتين الإسرائيلية والفلسطينية بعد انتهاء مفاوضات الوضع النهائي.

ومن جهته، أكد مسؤول أمريكي ثان أن "ترامب" توصل إلى قناعة بأن الوقت بات مناسبًا لأخذ هذه الخطوة بسبب "آماله المتعلقة بتحقيق السلام"، دون أن يوفر المزيد من المعلومات حول ذلك، مكتفيًا بالقول إن "ترامب" سيؤكد على دعمه لحل الدولتين، وإنهاء الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين، بحال التوصل إلى اتفاق من هذا النوع، مع تأكيد مواصلة معارضة واشنطن لقضايا مثل بناء المستوطنات في القدس الشرقية.

يُشار إلى أن إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نيته نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس أثار حفيظة الدول العربية.