مسؤول روسي: لن نسحب قواتنا الجوية من سوريا إلا بعد تحقيق هذا الأمر

مسؤول روسي: لن نسحب قواتنا الجوية من سوريا إلا بعد تحقيق هذا الأمر
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

حدَّد رئيس لجنة مجلس الاتحاد للبرلمان الروسي لشؤون الدفاع والأمن، فيكتور بونداريوف، اليوم الأربعاء، "أمرًا" لسحب بلاده القوات الجوية الروسية من سوريا.

وقال "بونداريوف" -بحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية-: إنه "من السابق لأوانه الحديث عن سحب القوات الجوية الروسية من سوريا قبل هزيمة (المسلحين) بشكلٍ نهائيّ"، فيما لم يحدِّد من يقصد بالمسلحين؟.

وأضاف: أن "مركز المصالحة الروسي في سوريا سيبقى قائمًا بعد سحب القوات الجوية منه، أما باقي الهيكليات بما في ذلك العدد، فلا توجد معلومات متفق عليها حتى الآن، مؤكدًا أن منظومات "إس-400" ستبقى في حميميم وطرطوس بالعدد اللازم.

وبشأن التواجد الأمريكي في سوريا، رفض المسؤول الروسي خطط الولايات المتحدة للبقاء في سوريا، مؤكدًا أن "ذلك سيتيح لهم اكتساب هيمنة غير مقسمة في الإقليم بأسره".

وتساند روسيا "نظام الأسد" عسكريًّا وسياسيًّا، حيث تدعمها في معاركها ضد فصائل الثوار، منذ عدوانها يوم 30 سبتمبر/أيلول من عام 2015، من خلال التغطية الجوية و"الاستشارات العسكرية" على الأرض.


تعليقات