"الحريري" من السعودية: "أنا حرّ.. ولست ضد حزب الله"

"الحريري" من السعودية: "أنا حرّ.. ولست ضد حزب الله"
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

قال رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري، مساء اليوم الأحد، إنه "حرّ في السعودية وسيعود قريبًا إلى لبنان بعد اتخاذ إجراءات تضمن أمنه وسلامته".

وأضاف "الحريري" في لقاء تلفزيوني بثته قناة المستقبل اللبنانية: "كان علينا الالتزام بالنأي بالنفس من أجل مصلحة لبنان وأنا لست ضد حزب الله، كحزب سياسي لكن عليه ألا يتسبب بخراب لبنان".

وحول أسباب استقالته، أشار رئيس وزراء لبنان السابق، إلى سلوك ميليشيا "حزب الله"، بقوله: إن "عليه ألا يُخرب علاقات لبنان مع الدول الأخرى"، ولفت أيضًا إلى "تدخلات إيران".

وأكد أنه "هو من كتب بيان استقالته، وأن استقالته من رئاسة الحكومة جاءت بطريقة (غير تقليدية) لأنه أراد أن يحدث نوعًا من الصدمة ذات التأثير الإيجابي في المجتمع اللبناني".

وكان "الحريري"، قدم استقالته من منصبه، في 4 من الشهر الجاري، بعد تأكيده رفضه استخدام سلاح ميليشيا "حزب الله" ضد اللبنانيين والسوريين، مشددًا على أن "أيدي إيران في المنطقة ستقطع".


تعليقات