روسيا تحسم مستقبل قاعدتي "حميميم" و"طورطوس" بعد انتهاء الحرب بسوريا

روسيا تحسم مستقبل قاعدتي "حميميم" و"طورطوس" بعد انتهاء الحرب بسوريا
  قراءة
الدرر الشامية:

حسم مسؤول روسي، الاثنين، مستقبل قاعدتي روسيا العسكريتين (حميميم - اللاذقية و طرطوس) بعد انتهاء الحرب في سوريا.

وقال "أوليغ صيرومولوتوف"، نائب وزير الخارجية الروسي، -بحسب وكالة "نوفوستي"-: إن "القاعدتين في حميميم وطرطوس ستواصلان العمل، لكني لا أعرف في أي شكل".

وبشأن سحب القوات الروسية من سوريا، أوضح المسؤول الروسي، أن "نطاق سحب القوات الروسية من سوريا بعد دحر الإرهاب -القضاء على الثورة والثوار- يتوقف على تطورات الوضع".

وكان الرئيس "فلاديمير بوتين" قرر في مارس/آذار 2016 سحب الجزء الأكبر من القوات الجوية الروسية من سوريا بعد إتمام مهامها في دعم "نظام الأسد".











تعليقات