روسيا تبدأ في تفتيت ميليشيا "YPG" لصالح الفيلق الخامس بالنظام

روسيا ترعى حملة انتساب لـ"الفيلق الخامس" بمناطق ميليشيا "YPG"
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

افتتحت قوات الاحتلال الروسي، في مناطق سيطرة ميليشيات "حماية الشعب" الكردية (YPG) شمالي حلب مكتبًا خاصًّا لاستقبال الراغبين في الالتحاق بالفيلق الخامس، التابع لنظام الأسد.

وأفادت مصادر محلية، أن عدد المنتسبين بلغ منذ ثلاثة أسابيع حتى بداية شهر أكتوبر/تشرين الأول، نحو 150 عنصرًا، معظمهم مقاتلون سابقون في ميليشيات "سوريا الديمقراطية"، ويستقبل المركز الذكور من سن 18 إلى 50 عامًا.

وأوضحت أن الشخص الراغب في الالتحاق يوقِّع عقدًا مدته عامان، يتمتع خلالهما بحماية أقرب إلى الحصانة، حيث لا سلطة لأي من قيادات "قسد" أو "قوات الأسد" على العنصر الذي يلتحق بالفيلق الخامس.

وأشارت المصادر إلى أن التركيز يتم على المناطق العربية التي تسيطر عليها "قسد"، في حين يبلغ أجر العنصر الواحد 400 دولار أمريكي شهريًّا، وهو أربعة أضعاف ما يتقاضاه عناصر "قسد" شهريًّا.

وتعتبر هذه الخطوة تأكيدًا على المساعي الروسية للحد من نفوذ ميليشيا "YPG"، من خلال إغراء الشبان في المنطقة بالأجور العالية، من أجل الالتحاق بالفيلق الخامس.



تعليقات