"عباس" يوبِّخ وزيرًا فلسطينيًّا... والسبب؟

"عباس" يوبّخ وزيرًا فلسطينيًا: "ضب علمك عندك وما تكتر برم" .. والسبب؟
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

 

اتهم رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس حركة حماس باستغلال الكهرباء في إضاءة الأنفاق 24 ساعة، في حين أن المواطن العادي يحصل على ساعتين فقط، حسب قوله، وتوعَّد قطاع غزة بمزيد من العقوبات.

وقالت مصادر فلسطينية، وفق وكالة "شهاب" للأنباء، اليوم الاثنين، إن عباس استعرض تقارير خلال جلسة خاصة مع الحكومة، قال إنها من غزة، تفيد بأن جُلّ كميات الكهرباء في قطاع غزة تذهب للأنفاق، وأكدت المصادر أن عباس يعتمد على تقارير ترسلها بعض "الجهات" بثوب "مستقلين وفصائل"، تحرض على قطاع غزة، وتتهم المقاومة بأخذ كمية الكهرباء في القطاع.

وكشفت المصادر أنه خلال الجلسة اعترض وزير بحكومة الحمد لله بالقول: "إن هذا الكلام غير صحيح، وإذا ما استخدمت الأنفاق الكهرباء فإنه علميًّا لن تأخذ سوى كميات طفيفة جدًّا لا تساوي شيئًا أمام كميات الكهرباء الواصلة للمنازل"، فما كان من عباس إلا أن ردَّ بالقول، بعدما بدت عليه علامات الغضب: "ضب علمك عندك، وما تكتر برم".

وقالت حركة "حماس"، إن تصريحات عباس الهجومية على الحركة وتهديداته للفلسطينيين في غزة بمزيد من العقوبات هي نسف لجهود المصالحة، موضحةً أن تصريحات عباس تعكس "سوء نواياه تجاه سكان قطاع غزة، وكذب حديثه عن الوحدة وإنهاء الانقسام".

يذكر أن أنفاق المقاومة في غزة شغلت في الآونة الأخيرة كل الأوساط السياسية الإسرائيلية، والتي فشلت في مواجهتها إبان الحرب الأخيرة على غزة عام 2014، حيث صرَّح العديد من قادة الاحتلال أن رفع الحصار عن غزة مرتبط بإغلاق الأنفاق.


تعليقات