أخبار تهدف لخلق الفوضى بالمناطق المحررة

اتحاد المنظمات الإغاثية: لا صحة لقطع الأمم المتحدة دعمها عن إدلب

اتحاد المنظمات الإغاثية: لا صحة لقطع الأمم المتحدة دعمها عن إدلب
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

نفى مدير اتحاد المنظمات الطبية والإغاثية "UOSSM"، زيدون الزعبي، اليوم الأحد، صحة الأنباء التي تداولتها بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن قطع الأمم المتحدة دعمها للمنظمات العاملة في إدلب.

وقال "الزعبي" -بحسب صحيفة "عنب بلدي"-: إن "الأمر -يقصد قطع الدعم لمنظمات إدلب من جانب الأمم المتحدة- غير صحيح نهائيًّا"، مؤكدًا أن "الأمم المتحدة معنية بشكل أساسي في الإغاثة حاليًّا وليس هناك أيّ جهة ستتوقف عن العمل".

وفي ذات السياق فسرت مصادر إغاثية ترويج هذه الإشاعات بأنها أخبار تهدف لخلق فوضى في المناطق المُحَرَّرة، مبينةً أن أيّ توقف للعمل سيُنشر عبر الوسائل الرسمية في حال حصوله.

وكان الحديث حول إيقاف الدعم برز بعد إصدار مديرية صحة إدلب تعميمًا أمس السبت، ذكرت فيه أن العمل "سيكون طوعيًّا للكوادر العاملة في المنشآت الصحية ودوائرها بدءًا من مطلع الشهر الحالي".


تعليقات