الزيارة هي الأولى بعد انقطاع 5 سنوات

صحيفة عبرية تكشف عن أسباب زيارة ملك الأردن لرام الله

صحيفة عبرية تكشف عن أسباب زيارة ملك الأردن لرام الله
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

 

قالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية، اليوم السبت، إن توقيت زيارة الملك الأردني عبد الله الثاني لرام الله يوم الاثنين المقبل، لا يقل أهمية عن الزيارة نفسها، حيث إنها بمثابة "الدفعة" لرئيس السلطة محمود عباس.

وذكرت الصحيفة "أن الزيارة ستعطي دفعة لعباس، في وقت تشهد فيه العلاقات بين السلطة الفلسطينية و"إسرائيل" تدهورًا في إثر قرار عباس قطع العلاقات مع إسرائيل، بما في ذلك التنسيق الأمني".

وأضافت "أنه منذ سنوات عديدة لم يسجل مثل هذا التوتر بين إسرائيل والأردن، على خلفية الأحداث المتعلقة بالمسجد الأقصى وقضية الحارس الأمني في السفارة الإسرائيلية بعمان وقتله للمواطنين الأردنيين".

وكانت مصادر إعلامية ذكرت أن العاهل الأردني سيزور رام الله بالضفة الغربية المحتلة، للقاء رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس.

وأشارت المصادر، إلى أن اتصالات تجري "لوصول الملك في طائرة مروحية من عمان إلى رام الله مباشرة". وأبلغت بأن الزيارة لن تشمل "إسرائيل".

وتأتي الزيارة في أجواء شهدت تنسيقًا مكثفًا بين الأردن والسلطة الفلسطينية في الأسابيع الأخيرة، من أجل إزالة البوابات الإلكترونية التي وضعتها حكومة الاحتلال الإسرائيلي على مداخل الحرم القدسي، وكانت الزيارة الأخيرة للملك عبد الله الثاني إلى رام الله قد تمت عام 2012.


تعليقات