مصدر عسكري للدرر الشامية: حي القابون لم يسقط بيد قوات الأسد بالكامل

مصدر عسكري لدرر الشامية : حي القابون لم يسقط بيد قوات الأسد بالكامل
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

أكد مصدر قيادي عسكري في الغوطة الشرقية، لشبكة الدرر الشامية، أن حي القابون الدمشقي لم يسقط بالكامل حتى الآن بيد قوات الأسد، نافيًا ما وصفها بالشائعات التي تتحدث عن سيطرة النظام السوري على الحي.

وأضاف المصدر القيادي -الذي فضَّل عدم ذكر اسمه- أنه لا تزال هناك العديد من نقاط التماس مع النظام السوري تحت سيطرة الفصائل الثورية، مشيرًا في الوقت نفسه إلى حدوث انهيارات في بعض النقاط  في الحي، وتقدم قوات الأسد عليها.

ولفت المصدر إلى أن فصائل الغوطة الشرقية تقوم بشكل مستمر بإرسال المؤازرات العسكرية من الغوطة إلى حي القابون، بغية تثبيت المناطق والحيلولة دون سقوطها.

وحول قيام بعض المقاتلين بالخروج من الحي بواسطة حافلات النقل المتوجهة إلى إدلب قال: "خروج بعض المقاتلين من الحي سببه الحرب النفسية من قبل النظام، وإرساله بعض الباصات إلى القابون من خلال ضعاف النفوس، الذين يتعاملون معه، فخرج بعض المقاتلين والأهالي المتواجدين بالحي".

تجدر الإشارة إلى أن الدفعة الأولى من مهجري حي القابون الدمشقي كانوا قد وصلوا صباح اليوم الاثنين إلى محافظة إدلب، متوجهين إلى المخيمات الحدودية مع تركيا.



تعليقات