جيش الإسلام: مستمرون في الدفاع عن حيي القابون وتشرين

جيش الاسلام : مستمرون في الدفاع عن حيي القابون وتشرين
  قراءة
الدرر الشامية:

نفى جيش الإسلام في بيانٍ له وجود أيّ اتفاق بينه وبين نظام اﻷسد بخصوص الانسحاب من حيي القابون وتشرين بالعاصمة السورية دمشق، رغم "قيام بعض أهالي المنطقة بالتواصل مع النظام" و"إقناع بعض الأهالي في الحيين بالمصالحة".

وأكد جيش اﻹسلام أنه سيواصل تصديه لقوات اﻷسد رغم شنّها حربًا شاملة واتباعها سياسة اﻷرض المحروقة وفرضها حصارًا خانقًا.

وحول وجود تسجيل صوتي قيل إنه ﻷحد منتسبي جيش اﻹسلام تورَّط بالتواصل مع نظام اﻷسد، فقد أكد البيان أنه سيتم إحالته للقضاء فيما لو ثبتت صحة ذلك.

وغادر اليوم السبت فصيل "شهداء جبل الزاوية" حي تشرين متوجهًا إلى حي برزة ليغادر منه باتجاه الشمال السوري.

وتتواصل عمليات التهجير بحق أهالي حيي برزة وتشرين، وقد وصلت اليوم الدفعة الثانية من المُهَجَّرين إلى مدينة إدلب شمال غرب سوريا.


تعليقات