فيلق الرحمن يتهم جيش الإسلام بارتكاب الجرائم بالغوطة خلال هجومه

فيلق الرحمن : جيش الاسلام معتدي وارتكب الجرائم بالغوطة
  قراءة
الدرر الشامية:

هاجم فيلق الرحمن اليوم السبت جيش الإسلام واتهمه بارتكاب الجرائم والانتهاكات بحق المدنيين بحسب ما جاء في بيانٍ صادرٍ عنه.

وذكر الفيلق أن جيش الإسلام قام بالاعتداء على بلدات الغوطة وارتكب الجرائم والانتهاكات بحق مدنييها ومؤسساتها وثوارها، و"اقتحم البلدات الآمنة وقطع أوصالها بآلياته وقناصاته وأطلق نار عدوانه على المتظاهرين وانتهك حرمات البيوت وسلب الممتلكات" بحسب البيان.

واتهم الفيلق أن جيش الإسلام قام بـ"الهجوم على مقراته ونقاطه في الساعة الأولى من هجومه، كما "نهب المستودعات وصادر ما فيها من أسلحة وذخائر، كما طال غدره الفيلق وقياداته".

وطالب الفيلق بـ"تشكيل محكمة لمقاضاة ومحاسبة كل من أفتى وأمر وخطط ونفذ هذا الاعتداء السافر الذي استهدف كل بلدات الغوطة الشرقية".

ولفت بيان الفيلق أنه لا يوجد نية لدى قيادته في اقتحام نقاط جيش الإسلام أو الاعتداء عليه، إلا أنه أشار في الوقت نفسه أنه تم "رد عدوان جيش الإسلام وطرده بالقوة العسكرية من المناطق والمقرات التي سلبها وإعادته إلى النقاط التي كان فيها قبل 28/4/2017".

يشار إلى أن جيش الإسلام كان قد أعلن صباح أمس الجمعة انتهاء عمليته العسكرية في الغوطة الشرقية بريف دمشق ضد هيئة "تحرير الشام" بعدما حققت معظم الأهداف المرجوة منها.


تعليقات