توصيات لمجلس شورى أهل العلم حول الاقتتال بالغوطة الشرقية

توصيات لمجلس شورى أهل العلم حول الاقتتال الغوطة الشرقية
  قراءة
الدرر الشامية:

أصدر مجلس شورى أهل العلم في الشام بعد تشكيل لجنة من قبله قامت بالاستماع لكل من فيلق الرحمن وجيش الإسلام في الغوطة الشرقية بيانًا احتوى على عدة توصيات حول الاشتباكات الجارية هناك.

وجاء في مضمون البيان ست توصيات على رأسها وجوب "وقف كافة مظاهر الاقتتال بين الطرفين فورًا وإطلاق سراح المعتقلين والخضوع لحكم الشرع" بالإضافة لـ "رد الحقوق المالية والعينية والمقرات والسلاح لفيلق الرحمن من جيش الإسلام".

وأضاف المجلس ضرورة "توقيع  الطرفين تعهُّدًا قوي اللهجة في موضوع تسهيل الممرات والمعابر لمقاتلة النظام، وعدم اعتراض أي من الطرفين على ذلك"، بالإضافة لـ "تشكيل لجنة للإشراف على تقدير الديات والجروح والأضرار التي تعرض لها كل طرف من الآخر ويكون على رأس هذه اللجنة أبو نعيم يعقوب من فيلق الرحمن وأبو عمار دلوات من جيش الإسلام وشخص ثالث مستقل من أعضاء المجلس مع أخذ ميثاق مغلظ من الطرفين بعدم الاحتكام للسلاح مطلقًا في أي نزاع لاحق وختم البيان بالتأكيد على حرمة مسألة تغلب فصيل على فصيل".

وكانت قد شهدت الغوطة الشرقية خلال اليومين الماضيين اشتباكات بين الفصائل هناك حيث أعلن جيش الإسلام عزمه على حل "هيئة تحرير الشام" وطالب فيلق الرحمن بأخذ الحياد من ذلك إلا أن الأخير رد في بيان قال فيه إنه تعرض للاعتداء من قِبل جيش الإسلام بذريعة الهجوم على تحرير الشام.

 

 








تعليقات