ردود أفعال الصحف العالمية حول مجزرة الكيماوي بإدلب

ردود أفعال الصحف العالمية حول مجزرة الكيماوي بإدلب
  قراءة
property="content:encoded">

استمرت قضية استهداف النظام السوري لمدينة خان شيخون بريف إدلب بالسلاح الكيماوي يوم أمس الثلاثاء بالتفاعل ضِمن وسائل الإعلام العالمية، حيث رصد فريق الترجمة في شبكة الدرر الشامية أبرز ما جاء فيها.

واشنطن اليوم

"الهجوم بالأسلحة الكيماوية يوم الثلاثاء الذي أسفر عن مصرع عشرات الأشخاص -من بينهم أطفال- بعد أسبوع من قيام كل من وزير الخارجية ريكس تيلرسون والسفير الأمريكي لدى الأمم المتحدة نيكي هالي بتركيزهم في سوريا على وقف مسلحي تنظيم الدولة بدلًا من دفع الأسد لمغادرة السلطة".

ونقلت الصحيفة تصريحات عن "مسؤول بالمعارضة السورية" لم تذكر اسمه، قوله بأن الهجوم الأخير جاء نتيجة التصريحات الأمريكية الأخيرة حول عدم نيتها إزاحة الأسد.

 

نيويورك تايمز

تحدثت صحيفة النيويورك تايمز عن تصريحات ترامب حول الهجوم الكيماوي الأخير في خان شيخون وإدانته له، واعتبرته أنه يناقض نفسه، بسبب اتهامه لإدارة أوباما بالفشل في التعامل مع الملف السوري وتحميله مسؤولية ما يحصل، مذكرةً أن ترامب نفسه عارض أي تحرُّك أمريكي بُعَيْد استهداف الغوطة الشرقية بريف دمشق بالسلاح الكيماوي عام 2013.

واشنطن بوست

نقلت صحيفة واشنطن بوست شهادات عديدة عن الأطباء وعُمّال الإنقاذ وعشرات شهود العيان السوريين، والتي جاء فيها أن كثيرًا منهم من النساء والأطفال الصغار، لقوا مصرعهم يوم الثلاثاء في واحدة من أعنف الهجمات الكيماوية التي وقعت في حرب البلاد المستمرة منذ ست سنوات.
وأكدت الصحيفة أن الغارات الجوية على مدينة خان شيخون شمال غرب البلاد بعد الفجر مباشرة باستخدام مادة كيميائية مجهولة، مما أدى إلى مقتل العشرات وامتلأت العيادات في جميع أنحاء المنطقة بالمرضى الذين يرتدون أقنعة على أفواههم أو يكافحون من أجل التنفس.

وتطرقت الصحافة إلى انتقادات مسؤولين أمريكيين أبرزهم رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ "بوب كوركر" للرئيس الأمريكي السابق أوباما وتحميله مسؤولية ما وصلت إليه الأوضاع في سوريا نتيجة قفزه "في الحضن الروسي" والاعتماد عليه في تدمير الأسلحة الكيماوية الموجودة لدى النظام السوري.

التلغراف البريطانية 

تحدثت صحيفة تلغراف البريطانية عن مشروع القرار الذي تعده الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا من أجل عرضه على مجلس الأمن، وأشارت إلى أن الدول الثلاث المذكورة تتهم بشار الأسد بالوقوف خلف هجمات الكيماوي، وأكدت مقتل العشرات من المدنيين في الهجوم وبينهم 11 طفلًا.

 

 

 

بقلم: 
فريق الترجمة
المصدر: 
الصحافة الدولية / ترجمة الدرر الشامية

تنويه: مقالات الرأي المنشورة بشبكة الدرر الشامية تعبر عن وجهة نظر أصحابها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي أو موقف أو توجه الشبكة.

تعليقات