الفصائل الثورية تستعيد مناطق استراتيجية من تنظيم الدولة بالقلمون

الفصائل الثورية تستعيد مناطق استراتيجية من تنظيم الدولة بالقلمون
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

أحرزت الفصائل الثورية تقدُّمًا جديدًا على حساب "تنظيم الدولة" في منطقة القلمون الشرقي، فجر اليوم الثلاثاء، وسيطرت على مرتفعات ومواقع استراتيجية بعد يوم واحد من استعادتها للجبل الشرقي والنقب.

وأفاد "أبو شهيد" المسؤول الإعلامي لحركة أحرار الشام الإسلامية في تصريحات لشبكة الدرر الشامية بأن الفصائل الثورية سيطرت على كل من سلسلة جبال البترا، وجبل بئر الأفاعي والسهل المتاخم لها، وكذلك منطقة تدعى "ضبع وضبعة"، في حين تستمر الاشتباكات في منطقة "بئر زبيدة" من أجل السيطرة عليها أيضًا.

ورجَّح" أبو شهيد" أن ينفذ تنظيم الدولة انسحابات من المنطقة بسبب موقفه العسكري الحرج عقب خسائره الأخيرة، مشيرًا إلى أن منطقة جبل محسا وجبل عادة ومنطقة بئر القصب أهم المواقع التي تبقت في يد التنظيم بالقلمون الشرقي.

وكان المكتب الإعلامي لجيش الإسلام أعلن يوم أمس الاثنين أن الفصائل الثورية سيطرت على مساحة 12 كم في منطقة القلمون بما فيها وادي الخشن والنقب والجبل الشرقي والوصول إلى تخوم المعمل الصيني بعد معارك مع تنظيم الدولة.



تعليقات