ماذا قال "حزب الله" عن مقتل السفير الروسي في تركيا؟

ماذا قال "حزب الله" عن مقتل السفير الروسي في تركيا؟
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

أدانت ميليشيا "حزب الله" اللبناني، مساء أمس الاثنين، حادثة مقتل السفير الروسي في أنقرة، أندريه كارلوف، واصفةً إياها بـ"الجريمة النكراء".

واعتبر "حزب الله" -في بيان له- أن الحادثة "إساءة بالغة للأمن والاستقرار الدوليين"، معبرًا عن "أصدق مشاعر الحزن والأسف للقيادة الروسية الصديقة ولعائلة السفير".

وأضاف: إننا "على ثقة تامة أن هذه العملية الإرهابية لن تؤثر إطلاقًا على ثبات السياسة الروسية في سوريا والمنطقة، بل سوف تزيدها عزمًا على العمل المشترك مع جميع المخلصين والأصدقاء والحلفاء في مواجهة الإرهاب واستئصاله من جذوره"، على حد زعمه.

وقُتل السفير الروسي في أنقرة، بـ8 رصاصات من سلاح ضابط تركي ضابط شرطة تركي يدعى، مولود أيتن طاش، عمره (22 عامًا) -من قوات مكافحة الشغب في أنقرة-؛ انتقامًا من روسيا على جرائمها في سوريا لاسيَّما حلب.

وكان "أيتن طاش" ردد بعد إطلاق النار على "كارلوف": "الله أكبر.. الله أكبر، نحن الذين بايعوا محمدًا على الجهاد ما حيينا ساعة، لا تنسوا حلب.. لا تنسوا سوريا، لن تتذوقوا الأمان حتى تكون بلادنا آمنة، كل من شارك في هذا الظلم سيحاسب فردًا فردًا".

جدير بالذكر أن ميليشيا "حزب الله" اللبناني تقاتل إلى جانب قوات بشار الأسد والجيش الروسي والإيراني في سوريا، وتشارك في قتل وتهجير السوريين.

 

 

 



تعليقات