مستوطنون صهاينة يعتدون على موقع أثري بالخليل

مستوطنون صهاينة يعتدون على موقع أثري بالخليل
  قراءة
الدرر الشامية:
property="content:encoded">

اعتدى مستوطنون صهاينة، الأربعاء، على موقع أثري فلسطيني بمنطقة "تل أرميدة" في مدينة الخليل، في محاولة للاستيلاء عليه عبر تغيير معالمه.

وقال مدير "لجنة إعمار الخليل" الحكومية عماد حمدان: إن المستوطنين شرعوا بأعمال بناء وتوسيع ضِمن مخطط إنشاء متنزه للمستوطنين في منطقة "العين الجديدة" بـ "تل أرميدة"، عبر إقامة جدران ومدرج ومقاعد بالقرب من عين مياه تاريخية في المكان.

وأضاف "حمدان": إن المستوطنين ومنذ سنوات يحاولون تهويد المنطقة عبر مخططات متعددة تهدف للاستيلاء على المكان، بدعوى أن المكان تاريخي وديني ويمارس فيه المستوطنون شعائر تلمودية.

وأكد أن "لجنة إعمار الخليل" قامت بتقديم شكوى قبل عدة سنوات ضد المستوطنين، تعهّدت سلطات الاحتلال على إثرها بمنع المستوطنين من مواصلة الاعتداءات؛ غير أنهم يعاودون شنّ هجمات متفرقة لاستهداف المنطقة الأثرية بين الحين والآخر.

ويحاول المستوطنون اليهود الاستيلاءَ عليها مُطلِقين عليها اسم "عين أبراهام"، وقد قاموا بإدراجها على الخارطة السياحية الخاصة بالمستوطنين، برغم أنها تعود للعهد المملوكي وتقع تحت مسؤولية الأوقاف الإسلامية.


تعليقات